المواطنون
التنمية والأستثمار
السياحه
   
المحافظة في سطور
شمال سيناء
تقع محافظة شمال سيناء فى الشمال الشرقى لجمهورية مصر العربية بين خطى طول 32،34 شرقاً وخطى عرض 29، 31 شمالاً ، ويحدها شمالاً البحر المتوسط بطول 220 كم ، أما جنوباً فخط يمتد من جنوب ممر مثلا حتى رأس النقب ويحدها من الشرق الحد السياسي لمصر مع فلسطين المحتلة
 

 

                                       

أهم ما تشتهر بة المحافظة

 

بيانات عامة : -

 

تقع محافظة شمال سيناء فى الشمال الشرقى لجمهورية مصر العربية بين خطى طول 32،34 شرقاً وخطى عرض 29، 31 شمالاً ، ويحدها شمالاً البحر المتوسط بطول 220 كم ، أما جنوباً فخط يمتد من جنوب ممر مثلا حتى رأس النقب ويحدها من الشرق الحد السياسي لمصر مع فلسطين المحتلة أما غرباً فيمثل بخط ممتد من ممر متلا جنوباً حتى بالوظة شمالاً .

وتبلغ مساحة المحافظة حوالى 27 ألف كم2 وعدد السكان التقديري 455512ألف نسمة لعام 2016م.

 

التضاريس :

 

وتنقسم الملامح الجغرافية بشمال سيناء الى نوعين متميزين أولهما البيئة الساحلية والتى تضم السهول الشمالية التى تتاخم البحر المتوسط بعمق 20 - 40كم وهى مغطاة بالكثبان الرملية المتموجة والمنبسطة، أما النوع الثاني من الملامح الجغرافية هو البيئة الصحراوية التى تسود وسط شمال سيناء والتى تقع فى اغلبها منطقة الهضاب والتى تتميز بوجود مجموعة من الجبال العالية والمنفصلة وتتخلل هذه المجموعة من المرتفعات مجموعة من الوديان مثل وادي العريش الذى يعتبر أكبر الأودية جميعاً حيث يخترق المحافظة من الجنوب الى الشمال

 

المنـاخ :

 

تتمتع شمال سيناء بمناخ فريد فهي تبدأ فى الشمال بمناخ البحر المتوسط ثم تتدرج الى أن تصل الى مناخ يقترب من مناخ المناطق الصحراوية و شبة الصحراوية ، فهى مرتفعة الحرارة صيفاً مائلة للدفء شتاء ، وتتراوح درجات الحرارة فيها بين 10 درجات شتاء الى 34صيفاً ، وبالنسبة لمعدلات سقوط الأمطار فهي تنخفض فى الجنوب والغرب وتزداد كلما اتجهنا شمالاً ويــزداد المعـدل أكثر فى الجزء الشمالي الشرقى حيث يصل الى 200 - 300 مم بمنطقة الشيخ زويد

 

التقسيم الإداري :-

 

انضمت سيناء الى الإدارة المحلية لأول مرة بالقرار الجمهوري رقم 811 لسنة 1974 كما صدر القرار الجمهوري رقم 84 لسنة 1979 بتقسيم شبه جزيرة سيناء الى محافظتي شمال وجنوب سيناء ،حيث تضم شمال سيناء: 6 مراكز إدارية هى العريش - رفح - الشيخ زويد - بئر العبد - الحسنة - نخل ويدخل فى نظامها 85 قرية و 473 تابع

 

أهم ما يميز المحافظة

 

مجال التميز بصفة عامة:-

 

 - شمال سيناء محافظه بكر خاليه من أى مظهر من مظاهر التلوث وتتمتع ببنية أساسية داعمة للاستثمار وحوافز وضمانات متميزة عن باقي محافظات الوادي .

 

- كما تتمتع المحافظة بإنتاج زراعي متميز من الخضرة والفاكهه ويحظى بمزايا تنافسية تصديرية عاليه .

 

- إنتاج فاخر من الأسماك ( الدنيس - القار وص العائلة البورية ) بمتوسط سنوى يصل الى حوالى 4آلاف طنمن بحيرة البرد ويل .

 

- ثروات طبيعية من الخامات المعدنية فضلا عن المميزات الفريدة لكل خامة باحتياطات اقتصادية .

 

- موقع جغرافي فريد يصل بين المشرق العربي حيث الأسواق والمغرب العربي والموقع المتميز على البحر المتوسط وإمكانيات الاتصال البرى والبحري والجوى بالدول المجاورة عبر الطرق المرصوفة والكباري وميناء العريش البحري ومطاري العريش وطابا و المواني البرية فى رفح و العوجة. .

 

- ملامح جغرافية ومناخية متباينة .

 

- شواطئ طويلة وجميلة وممتدة ومنبسطة ونظيفة تكسوها أشجار النخيل تصلح لسياحات الغطس والرياضات المائية ومناطق شاسعة لسياحة الصحراء والطيور المهاجرة ( محمية الزرانيق ) وغيرها الكثير من المقومات .

 

محاور التنمية :-

 

موقع شمال سيناء وطبيعة أرضها ومناخها ومواردها المائية المحلية حددت محاور التنمية والانشطه الاقتصادية السائدة بها .

تعتمد المحافظة بشكل أساسي على التنمية الزراعية فى الساحل الشمالي خاصة فى منطقة شرق العريش حيث يزداد سقوط الأمطار كلما اتجهنا شرقاً حيث جودة التربة والمياه الجوفية وخبرة المزارعين وقد قام المواطنون باسـتزراع نحو 300 الف فدان بالجهود الذاتية منها (197) الف فدان على مصادر مياه مستقرة والباقي يعتمد بصفة أساسية على الري من مياه الأمطار والسيول .

كما أن للمحافظه شواطئ ممتدة على البحر المتوسط وبحيرة البرد ويل الخالية من اى مصدر من مصادر التلوث ساعد على إنتاج نوعية من الأسماك ذات سمعه محلية وعالمية تتجاوز 4500 طن سنويا .

 

وتتنوع مقومات الجذب السياحي للمحافظه لتضم مقومات طبيعية - وتاريخية - سياحية الترانزيت الواحات الطبيعية مشاهدة الطيور سياحة اليخوت وقد تحددت أنواع السياحة على النحو التالى: ( سياحة شاطئيه - سياحة أرباب المعاشات سياحة المؤتمرات السياحة العلاجية السياحة التاريخية السياحة الدينية السياحة البيئية السياحة الصحراوية سياحة الواحات سياحة اليخوت والرياضات المائية سياحة الترانزيت).

 

تزخر المحافظة بالعديد من الخامات المعدنية و باحتياطيات كبيرة ساعد على بناء منظومة من المناطق الصناعية لاستثمار قدرات هذه المنطقة .

وعليه فقد تحددت فلسفه تنمية العمرانية بالمحافظة لتكون معتمدة بشكل أساسي على التنمية الزراعية والسياحية فى الساحل الشمالي والتنمية الصناعية على المحور الأوسط وخدمه التجارة العابرة على المحور الجنوبي للمحافظه .

 

 

مصدر البيان : مركز المعلومات

تاريخ البيان : مارس 2017

 

 

 

 

 

 

 

                                              



عودة الى المحافظة فى سطورعودة الى الصفحة الرئيسية
الحجم : 2.26 ميجا الحجم : 0.98 ميجا الحجم : 19.8 ميجا

لتصفح أفضل للموقع استخدم Internet Explorer وبدقة وضوح للشاشة لا تقل عن  1280×768

الصفحة الرئيسية | عن الموقع | اتصل بنا | اتصل بمدير الموقع