المواطنون
التنمية والأستثمار
السياحه
وحدة شئون المرأة
   
المواطنون > الثقافه والاعلام > تاريخ شمال سيناء
تاريخ شمال سيناء

سيناء والإحتلال الانجليزى

11 اغسطس 1882م كانت عيون الشباب السيناوى ترصد تحركات بالمر ومرافقيه وتتابع اخباره وتنقلاته حتى اتفقت القبائل فيما بينها ضرورة التضحيه من اجل الوطن فقرروا القضاء على تلك البعثه وافرادها وافساد الخطه البريطانيه وافشالها وبالفعل تمكنوا من القضاء على تلك البعثه فى 11 اغسطس 1882م (حيث كان الهدف من هذة البعثة استمالة القبائل بالاموال لعدم الانضمام الى عرابى ضد الانجليز)  .
1883م تعيين مصطفي بك شفيق محافظا لسيناء
1887م بدأ المدخل الصهيوني الي فلسطين بظهور فكر القومية اليهودية والدعوة الي فلسطين واستمر المهاجرون اليهود يتدفقون علي فلسطين تدفعهم الأمال البعيدة باغتصابها يوماً ما  .
1892م فى عهد محمد توفيق باشا الحقت العريش بالداخليه وعين عليها محافظ غير عسكرى يعاونه بعض رجال الشرطه والحقت مدينة الطور ببلاد التيه بعد ان كانت تابعه لمحافظة السويس  تأثر النشاط الاقتصادى بعد انقطاع الحج المصرى منذ عام 1884 عن طريق سيناء واتخاذ طريقا آخر هو طريق البحر  دخلت سيناء فى النظام القضائى بعد صدور لائحة ترتيب المحاكم الاهليه عام 1883 وانضمت بذلك الى اختصاص دائرة المحاكم بالزقازيق وقد استثنيت من ذلك محافظة العريش والتى ادخلها النظام القضائى فى عام 1884 ضمن دوائر اختصاص محكمة المنصوره ولكن سرعان ماتم نقله الى محكمة الزقازيق فى عام 1889م ويعتبر النظام العرفى هو النظام السائد والغالب فى سيناء .
1892م تعيين القائمقام سعد بك رفعت محافظا لسيناء 
22 يونيو1896م زيارة الخديوى عباس الثانى لمدينة الطور ومسجدها الكبير وحمام موسى و حمام فرعون
1897م تعيين عثمان بك فريد محافظا لسيناء
1897م قام عباس حلمى الثانى بإنشاء خط التلغراف من السويس الى مدينة الطور فضلا عن العديد من الخطوط التى اقامها فى العريش والتى توصل بين مصر والشام حرص الخديوى عباس على تخصيص رواتب ثابته لمشايخ  ورؤساء العشائر والقبائل فى سيناء بعد ان تدهورت احوالهم الاقتصاديه نظرا لتغير خط الحج من البر الى البحر .
1898م زيارة الخديوى عباس الثانى لمدينة العريش ومدينة رفح الخط الفاصل فى الحدود بين مصـــر والشام وكان يرافقه فى الزياره عثمـــــان فريد محافظ سيناء وقد تم تخليد هذه الذكرى بنقش على احد أعمدة الحدود برفح.
1900م تعيين القائمقام حامد بك مختار محافظا 
1901م تكوين شركة انجليزية جديدة لاستغلال الفيروز بشبه جزيرة سيناء 
1901م تعيين محمود بك صادق محافظا لسيناء
1902م تعيين محمد بك صادق محافظا لسيناء
1902م لجنة هرتزل (مؤسس الحركة الصهيونية ) تصل الى سيناء لتطلب من السلطات البريطانية تأجير ساحل شمال سيناء لإقامة مستوطنات يهودية به. 
1903م تعيين الاميرال محمد بك اسلام محافظا لسيناء
1903م  لقاء هام بين هرتزل والمليونير اليهودى روتشيلد حول مشروع المستعمرات اليهودية فى سيناء وعــــرض هرتزل مخططاته وبسط خريطة سيناء وفلسطين أمام روتشيلد وأشار بأصبعه على العريش وقال : من هنا يبدأ التحرك. 
25 مارس 1903م تيودور هرتزل يطلب أجراءات الترتيبات اللازمة للتوقيع على عقد إستئجار سيناء والعريش بحيث تكون مدة الأمتياز 99 سنة ومنح الحركة الصهيونية الضمانات والحقوق الأستعمارية الممكنة .
31 مايو 1903م رسالة سرية من هرتزل الى المليونير اليهودى روتشيلد يبلغه فيها أنهيار خطة أستعمار سيناء والعريش بسبب  عجز مصر عن الأستغناء عن كمية كبيرة من المياه الضرورية للمشروع .
1904م تعيين القائمقام محمد بك كامل محافظا لسيناء 
1905م العثور على عدد من النقوش المشوهة بها بعض علامات منقولة عن الكتابة الهيروغليفية المصرية بالقرب من مناجم الفيروز فى شبه جزيرة سيناء ـ أستخدمت فى كتابة لغة أخرى ربما كانت لغة سامية  وعدد هذه العلامات التصويرية ثلاثون على الأكثر.
1905م عالم الآثار الانجليزى  - فلندرز بترى -  يصل الى سيناء على رأس بعثه لدراسة آثارها وتصوير نقوشها ونقل رسومها تمهيدا لنشرها .
1905م اعادة تعيين الاميرالاي سعد بك  رفعت محافظا لسيناء (1905 - 1906)
1906م حادثة طابا ، والتى تسببت فى أزمة مفاجئة ــ وحادة بين مصر وتركيا ، بعد احتلال تركيا لبعض المواقع على خليج العقبة ورفح ، تمهيدا لانتزاع سيناء من مصر على أثرالإنذار البريطانى لتركيا تمت إعادة علامات الحدود إلى أماكنها واستمرارية خط الحدود الشرقية (الحالى) وتوقيع اتفاقية الحدود بين مصر وتركيا لتحديد خط الحدود الفاصلة بين مصر وتركيا “إسرائيل حاليا “ وإنشاء مصلحة الحدود المصرية ، على اثر حادثة طابا .
1906م إنضمام سيناء الى دائرة الاستخبارات الانجليزية وتعيين باركر بك أول محافظ انجليزي لسيناء وكان يشغل في نفس الوقت نائب مدير الاستخبارات الانجليزية في مصر (1906 - 1923)( من الجدير بالذكر أنه ظل يحكم سيناء محافظين انجليز  حتى عام 1946 وفق هذا النظام) .
22 مايو 1906م الخديو عباس حلمى يصدر امرا باعادة تشكيل اللجنة المصرية التى انتدبتها مصر لتحديد خط الحدود واعادة الاعمدة التى ازالتها القوات التركية الى مكانها بمنطقة طابا بسيناء .
20 أكتوبر 1906م توقيع أتفاقية الحدود بين مصر وتركيا لتحديد خط الحدود الشرقية الفاصلة بين مصر وفلسطين والنسخة الأصلية مكتوبة باللغة التركية ولها ترجمتان أحداهما عربية والأخرى أنجليزية ومرفق بها خريطة خط الحدود 
1906م إنشاء مصلحة الحدود المصرية على أثر حادث طابا الشهير 
1907م سميت ( القومندانية ) ( مديرية ) ولقب حاكمها مديرا وعين عليها مديرا برتبة قائمقام ومركزه نخل ، ومفتش عام برتبة بكباشى يقيم غالبا فى العريش وكلاهما من الضباط الانجليز بالجيش المصرى  .
1910م بداية عمليات التنقيب والحفر عن البترول فى شبه جزيرة سيناء.
1911م أبدل لقب مدير سيناء بلقب محافظ وسميت البلاد محافظة  الى اليوم .
1912م تعيين قائمقام بيمش بك  ( انجليزي الجنسية ) محافظا لسيناء
1913م إعادة تعيين بارك بك محافظا لسيناء

 

مصدر البيان :- مركز المعلومات

تاريخ البيان :- ابريل 2010

 عودة الى تاريخ شمال سيناءعودة الى الصفحة الرئيسية لموقع الثقافة و الاعلام
الحجم : 2.26 ميجا الحجم : 0.98 ميجا الحجم : 19.8 ميجا

لتصفح أفضل للموقع استخدم Internet Explorer وبدقة وضوح للشاشة لا تقل عن  1280×768

الصفحة الرئيسية | عن الموقع | اتصل بنا | اتصل بمدير الموقع